الرئيسية / منوعات / جرام واحد من هذه المادة يساوي 25 مليار دولار .. تعرف عليها!
Loading...

جرام واحد من هذه المادة يساوي 25 مليار دولار .. تعرف عليها!

ما الذي يمكن لبالك أن يذهب إليه عندما نتحدث عن أغلى مادة في العالم؟ حسنًا إن معظم قارئي هذا المقال سيظنون أنه الذهب، بالفعل إن الذهب من أغلى المواد المعروفة على الأرض حاليًا بتكلفة تصل إلى 56$ للجرام الواحد، إلا أنه ليس الأغلى. دعنا نستعرض بعض المواد التي تكلف أكثر من الذهب بالنسبة لوزنها، المخدرات حيث إن أسعار الهروين والكوكايين تزداد كثيرًا عن الذهب بالنسبة لأوزانها. كذلك الحال بالنسبة للماس فهو من أغلى المواد المعروفة على الأرض. ولكن ذلك لا ينافس أبدًا المادة التي نحن بصدد الحديث عنها، وهي المادة المضادة antimatter.

تتكون المادة المضادة من ذرات مثلها مثل المادة الطبيعية إلا أنها تحتوي على عكس الشحنات الكهربية التي توجد في مكونات المادة الطبيعية. فبدلًا من البروتون الموجب في المادة الطبيعية، تحتوي المادة المضادة على مضادات البروتونات السالبة، وبدلًا من الإلكترون السالب تحتوي على بوزيترون موجب Positron. بمجرد التلامس بين المادة الطبيعية والمادة المضادة، فإن كلًا منهما يلاشي الآخر مصدرين طاقة كبيرة للغاية، تقدر كفائتها بـ100% ولهذا السبب فإن هذه المادة يمكن أن تكون مفيدة وفعالة جدًا كبديل قوي للأسلحة النووية والتي تبلغ كفائتها 10% فقط من وزنها.

هذا يجعلك شديد الخطورة إذا امتلكت مثل هذه المادة، فإذا كنت تملك جرامًا واحدًا واصطدم بالأرض لتتفاعل المادة الطبيعية للأرض بهذه المادة المضادة، فإن هذا يكفي لإحداث انفجار ضخم يفوق بمراحل الانفجار النووي الذي حدث في هيروشيما وناجازاكي مجتمعين، فقد يدمر هذا الانفجار مدينة كاملة. وإذا تخيلنا صنع رصاصة نظرية من المادة المضادة، وحقن رأس الرصاصة بالبوزيترون، ثم أطلقنا الرصاصة، فإنها تكفي لتدمير دبابة أو منزل كبير، أو أي شيء مقابل لهما في الحجم.
إن المادة المضادة لها العديد من الاستخدامات الأخرى غير الاستخدامات العسكرية. مضادات البروتونات أظهرت كفائتها كعلاج مقترح لبعض أنواع السرطانات، كما أنها بتلك الطاقة الكبيرة جدًا الصادرة عنها، بإمكانها أن تستخدم كوقود لإطلاق صواريخ للفضاء الخارجي والوصول لأقرب النظم النجمية لنظامنا الشمسي بسرعة تصل إلى نصف سرعة الضوء، وهي سرعة كافية لإيصالنا في أقل من سنتين. فلماذا لم نستخدم تلك المادة حتى الآن؟

إن المشكلة التي تكمن في استخدامنا لهذه المادة هي عدم قدرتنا على تخزينها حتى الآن. فإنها بمجرد تلامسها مع أي مادة طبيعية تتلاشى تمامًا نظرًا لشحناتهما المتعاكسة. كما أنه من الصعوبة بمكان أن ننتج من هذه المادة المضادة نظرًا للتكلفة الباهظة، وندرة وجودها في الطبيعة. بالمشاهدة يتضح أن كامل الكون الملحوظ يتكون من مواد طبيعية، إلا أنه من المحتمل أن توجد مجرات كاملة تتكون من هذه المواد المضادة. هناك بعض الكميات القليلة الموجودة في الغلاف الجوي للأرض، ولكنها أقل من أن تُجمع لأنها تتلاشى سريعًا كما ذكرنا من قبل.
إن الطريقة الوحيدة العملية للحصول على هذه المادة هي من خلال تصنيعها معمليًا. المكان الأكبر في العالم لتصنيع تلك المادة يوجد في سويسرا يسمى مصادم هادرون Hadron Collider المدار من قبل مركز CERN، وهو على قدرة أن ينتج نحو 10 مليون مضاد للبروتون في الدقيقة. قد يخدعك هذا الرقم وتظنه كبيرًا وكافيًا إلا أنه في الحقيقة صغير جدًا إذا تحدثنا عن طبيعة المادة المضادة. حيث إنه بهذا المعدل من الإنتاج سيحتاج المركز لنحو 100 بليون سنة لإنتاج جرام واحد من المادة المضادة، وهذه المشكلة الأولى فقط، فإذا افترضنا أنه أنتج هذا الجرام غدًا فأين سيحفظه ويخزنه؟ إن أكبر فترة تمكنت CERN من تخزين المادة المضادة فيها كانت فقط 17 دقيقة! وبعدها تلاشت المادة. وكما ذكرنا فإن كمية جرام إذا تفاعلت فإنها ستنتج طاقة كافية لتدمير مدينة بأكلمها فإن اجراءات الأمان جانب أساسي عند إنتاج هذه المادة.
فكم تبلغ تكلفة إنتاج جرام واحد من هذه المادة؟ حسب مقال أخرجته وكالة ناسا عام 2006، فإن نحو 25 بليون دولار أمريكي هم تكلفة إنتاج جرام واحد من المادة المضادة، وفي مقال آخر أخرجته ناسا أيضًا في عام 1999 كانت التكلفة المقترحة نحو 6.5 تريليون دولار للجرام الواحد، وهو ما يعادل 83% من الناتج المحلي الإجمالي عالميًا.

عن igor

شاهد أيضاً

نافذة جوهاري | اكتشف نفسك بالإجابة على سؤالين فقط !

The post نافذة جوهاري | اكتشف نفسك بالإجابة على سؤالين فقط ! appeared first on …